المجلس الجهوي للسياحة لأكادير سوس ماسة يعقد مجلسه الإداري

أكادير – عقد المجلس الجهوي للسياحة لأكادير سوس ماسة، أول أمس الثلاثاء، مجلسه الإداري وجمعه العام العادي برسم سنة 2029.

وأوضح بلاغ للمجلس الجهوي للسياحة أن أشغال المجلس الإداري والجمع العام العادي، اللذين ترأسهما والي جهة سوس ماسة، عامل عمالة أكادير إداوتنان، السيد أحمد حجي، انصبت حول مناقشة التقريرين الأدبي والمالي برسم سنة 2019، وعرض تقرير عن أنشطة المجلس برسم سنة 2020.

وأضاف المصدر أن رئيس المجلس الجهوي للسياحة، السيد رشيد دهماز، قدم في كلمة بالمناسبة، تقريرا شموليا حول الأزمة التي يعيشها القطاع بالجهة في ظل جائحة كورونا وتأثيرها على النشاط السياحي في جهة سوس ماسة.

ودعا السيد دهماز مختلف المتدخلين إلى الانخراط من أجل إعادة تأهيل المنتوج السياحي لوجهة أكادير سوس ماسة، مؤكدا أن المجلس الجهوي للسياحة يواكب القطاع من خلال تنفيذ مخططه لمرحلة ما بعد جائحة كوفيد 19.

وذكر السيد دهماز، حسب البلاغ، بالقروض دون ضمان ودون فوائد المقدمة من طرف جهة سوس ماسة في إطار المبادرة المخصصة لدعم المجلس الجهوي لمهنيي السياحة، وكذا “برنامج إنماء” المخصص لأرباب الفنادق الراغبين في إعادة تأهيل مؤسساتهم الفندقية.

ودعا الفاعلين بقطاع السياحة إلى إعادة تأهيل المنتوج السياحي والاشتغال عن قرب مع متعهدي الرحلات السياحية، مشيرا إلى أنه تم عقد لقاءات مع وزيرة السياحة والمدير العام للخطوط الملكية المغربية لتدارس إمكانية برمجة رحلات من وجهات جديدة.

من جهتها، نوهت نائبة رئيس المجلس الجماعي لأكادير بجهود المجلس الجهوي للسياحة في ما يتعلق بالترويج لوجهة أكادير وجهة سوس ماسة عموما رغم الاكراهات المرتبطة بالجائحة.

وأعربت عن تفاؤلها لمستقبل السياحة بالجهة بعد تأهيلها في إطار تنزيل مخطط التنمية الحضرية لأكادير الذي يطمح إلى تعزيز جاذبية الجهة والارتقاء بها إلى مكانة الوجهات السياحية الدولية.

من جهته،جدد ممثل المكتب الوطني المغربي للسياحة دعم المكتب للمجلس الجهوي للسياحة من أجل إنعاش القطاع بالجهة.

أما ممثل الإتحاد العام لمقاولات المغرب، فأكد الاتحاد سيظل داعما لقطاع السياحة بالجهة، وأنه لن يدخر أي جهد لدعم المجلس الجهوي للسياحة في جهوده الهادفة إلى تحقيق إنعاش أفضل للقطاع.