“بول بولز مترجما”: عنوان كتاب جديد صدر عن كلية الآداب والعلوم الإنسانية بأكادير

أكادير- صدر مؤخرا عن كلية الآداب والعلوم الإنسانية، التابعة لجامعة ابن زهر بأكادير مؤلف جديد يحمل عنوان “بول بولز مترجما”.

ويحمل هذا الكتاب توقيع الأستاذ عبد القادر سبيل، بينما تولى مهمة ترجمته من اللغة الإنجليزية الأستاذ محمد مفضل.

وعن أهمية هذا المؤلف، جاء في تقديم الكتاب أنه “يقدم مقاربة جديدة لكتابات بول بولز من حيث كونها ترجمة لثقافة شفاهية تمت عن طريق مخبرين أدبيين على شاكلة البحث الإثنوغرافي”.

ويكشف البحث عن نية بول بولز من ترجمة نصوص أدبية افتراضية لكتاب مغاربة عاشوا على هامش المجتمع، ونقلوا تناقضاته وعبروا عن إشكاليات العيش فيه.

ومن بين الفرضيات التي يحاول الكتاب تأكيدها بالمناقشة والحجج كون بول بولز” استعمل تلك النصوص الشفاهية التي ترجمها ليس لنقل ثقافة شفهية غريبة عنه، ولكن لتضمين وتمثيل تصوره للثقافة المغربية كما يتخيلها، وبالتالي يضع الكتاب مسألة أصالة الكتابة والتصور موضع تساؤل”.

للإشارة فإن الكاتب الأمريكي بول بولز (1910 ـ 1999) اختار مدينة طنجة للعيش منذ حقبة الأربعينيات من القرن الماضي، حتى أصبح ينعت من طرف عدد من متتبعي أعماله ب”عاشق طنجة”.

وقد شكلت هذه المدينة المغربية مصدر إلهام لكتاباته، كما خالط فيها عدد من الفنانين والمثقفين والكتاب، كان أبرزهم الكاتب المغربي الراحل محمد شكري.