حسنية أكادير ينفصل بالتراضي عن مدربه رضا حكم

أكادير- أعلن فريق حسنية أكادير، الذي يمارس ضمن أندية النخبة (البطولة الوطنية الاحترافية “إينوي” لكرة القدم، اليوم الخميس، انفصاله بالتراضي عن مدربه رضا حكم.

وكان المدرب رضا حكم قد عوض، في مارس الماضي، المدرب التونسي منير شبيل، على رأس الإدارة التقنية لفريق حسنية أكادير.

وأعرب النادي، في بلاغ نشره على موقعه الالكتروني، عن “متمنياته بالتوفيق للإطار المغربي في مسيرته التدريبية”.

وحصل المدرب رضا حكم، البالغ من العمر 39 سنة، على عدة شواهد للتدريب في كرة القدم من بينها شهادة مدرب محترف من الاتحاد الأوروبي، التي تمنحها مدارس التدريب والجامعات البلجيكية والفرنسية.

وسيق للإطار الوطني رضا حكم أن خاض مجموعة من التجارب بالمغرب، حيث أشرف على تدريب أندية رجاء بني ملال، ونهضة الزمامرة، ووداد تمارة، والمغرب التطواني، كما اشتغل مشرفا عاما على الإدارة التقنية لفريق المغرب الفاسي.

كما اشتغل رضا حكم بالمملكة العربية السعودية كمدرب لفريقي نجران والرائد، ومدربا مساعدا لفريق الفيصلي. أما في ببلجيكا فقد تولى مهمة تدريب فريق سبورتيغ بروكسيل.