تقاسم عدة التحسيس والتواصل والتعبئة حول التعليم الأولي موضوع لقاء جهوي بأكادير

أكادير-احتضن مركز التكوين المستمر “محمد الزرقطوني “بمدينة أكادير، أمس الخميس، أشغال لقاء جهوي لتقاسم عدة التحسيس والتواصل والتعبئة حول التعليم الأولي.

وأوضح بلاغ بهذا الخصوص أن تنظيم هذا اللقاء يندرج في إطار تنزيل مشاريع القانون الإطار 51.17 المتعلق بمنظومة التربية والتكوين والبحث العلمي، خاصة مشروعي الارتقاء بالتعليم الأولي وتسريع وتيرته تعميميه، وتعزيز تعبئة الفاعلين والشركاء حول المدرسة المغربية.

وأضاف البلاغ أن اللقاء، الذي شارك فيه على الخصوص رئيس قسم الشؤون التربوية بالأكاديمية وممثلو مصلحة الشؤون التربوية ورؤساء مصالح الشؤون القانونية والتواصل والشراكة بالمديريات الإقليمية لوزارة التربية الوطنية في جهة سوس ماسة، يأتي كذلك في سياق التحضير للدخول المدرسي المقبل 2021-2022.

وتميز هذا اللقاء بالعرض الذي قدمه المنسق الجهوي لمشروع الارتقاء بالتعليم الأولي وتسريع وتيرته تعميميه، والذي ضمنه العدة التواصلية المعتمدة، وذلك من أجل توحيد منهجية العمل، وإعداد بطائق تقنية خاصة بكل عملية تواصلية عبر برمجة مجموعة من العمليات والمحطات التواصلية.

وتتضمن هذه العدة لقاءات وأنشطة جهوية وإقليمية لتقاسم وتنظيم أيام مفتوحة بمختلف بنيات التعليم الأولي، وكذا بمراكز موارد التعليم الأولي بالجهة، مع العمل على تنظيم قوافل لدعم التعليم الأولي خاصة بالمناطق القروية ذات الخصاص.

يشار إلى أن هذا اللقاء التواصليلذي ترأسه مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لسوس ماسة، محمد جاي منصوري,عرف مشاركة الممثلين الإقليميين لنقط الارتكاز مع منظمة الأمم المتحدة لرعاية الطفولة “يونيسيف”.